الرئيسية

هوية الفتاة الموريتانية التي هددت والدها بالانتحاراذا لم يزوجها

تفاجأ سيدي محمد تاجر لديه محل لبيع الخردوات برسالة بعثتها له ابنته من قرية بولاية لبراكنة تهدد فيها بالانتحار اذا لم يوافق على زواجها من شاب تقول الفتاة في الرسالة أ"رغم أنه لا يناسبني في الأصل فإني اخترته ليكون شريك حياتي وسأقدم على  رغم أني أعرفه أنه حرام هو الانتحار بالسقوط في بئر أو الشنق أو طعن نفسي بسكين"٠

 وحسب مصدر مقرب من الوالد الذي ترك العاصمة الى القرية  بعد استلامه الرسالة المختومة التي بعثتها ابنته مع أحد أقاربه حيث اجتمع مع أسرته واتُهم الفتاة بالجنون والسحر وذهب بها الى رجل من سكان قرية مجاورة يدعي إبطال المس من الجن والسحر، وقد أكد أنها مصابة بالسحر٠وقام بحجزها لديه أياما يعالجها عن ما ادعى أنها مصابة به، وعندما عادت الى قريتها أقدمت على محاولة الإنتحار حيث قامت بطعن نفسها بسكين وأصيبت بجرح سال منه الكثير من الدماء، فاضطرت  الأسرة الى الذهاب بالفتاة الى العاصمة لمعالجتها٠

وأضاف المصدر أن قريب لوالد الفتاة اقترح عليهم أن يزوجوها بالشخص الذي تريد إذاكان ذلك سيخرجها من الحالة النفسية التي تعيشها٠٠ والغريب في الأمر أن الفتاة التي لا يتجاوز عمرها السابعة عشر لم يسبق لها أن زارت العاصمة فأسرتها من سكان الريف ويعتمدون على التنمية الحيوانية في معيشتهم ويبعدون كثيرا عن  عاصمة الولاية التي يسكنون فيها والتي هي مصدر الإنحراف بسبب إنتشار المسلسلات المنحرفة والاستلاب القافي٠

موقع الحوادث

0
0
0
s2sdefault

إشهارات

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر