الرئيسية

غموض حول ملابسات اعتقال متاجرين باعضاء اطفال في نواكشوط

تقدمت موريتانية تدعى “عيشة  “من مواليد ٢٠٠٢تنحدر من منطقة كيهيدي في الجنوب الموريتاني، الى ضابط المداومة في الادارة الجهوية لأمن ولاية انواكشوط الجنوبية  مساء أمس لتعلن عن شاب لديه علاقة بها تتمه بسرقة الأطفال وبيع أعضائهم٠

وحسب مصدر الحوادث فإن ضابط المداومة سيدي أحمد مفوض الرياض رقم ٣ تابع الموضوع حيث رافق الفتاة الى المنزل الذي ذكرت أن زميلها المدعو” بكاري “يسكنه ويحتجز فيه الأطفال،وقد وعثر الضابط في الغرفة على بعض الأثار التي تدل على وجود الأطفال ،  كما عثر على كمية من الحفاظات ، وملابس الأطفال، لكنه لم يعثر على الأطفال، واقتاد المتهم “بكاري “الى المفوضية بالإدارة الجهوية، حيث تابع التحقيق مع المتهم” بكاري “حول الدعوى الذي قدمت ضده زميلته٠

وقد حضر الى مباني الإدارة الجهوية في ولاية انواكشوط الجنوبية حشد من المواطنين يتهمون” بكاري” وزميلته”عيشة” بتزعم  شبكة لسرقة الأطفال ، وأنهما وراء أطفالهم المفقودين٠

كما حصل المحقق على معلومات مشفوعة بصور لمجموعة من الأطفال تم نشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي  يُشتبه في أن العصابة وراء اختطافهم وبيع أعضائهم في الخارج لشبكات تتاجر بالأعضاء٠

ضابط المداومة أمر بتوقيف المتهمين في مفوضية الميناء رقم ٢ للتابع التحقيق معهما حول الموضوع ٠الحوادث

0
0
0
s2sdefault

إشهارات

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search