الرئيسية

استقبال فاتر لرئيس الشيوخ محسن رغم دعمه للغزواني

بدأ رئيس مجلس الشيوخ السابق محسن ولد الحاج محاولة الدخول إلى المشهد السياسي مجددا على مستوى مقاطعة روصو، وذلك في وجه الانتخابات الرئاسية، المقرر تنظيمها بداية النصف الثاني من العام الجاري، ليضمن بذلك حضورا جديدا في ساحة توارى عنها منذ قرابية عامين.

وعاد ولد الحاج مؤخرا إلى موريتانيا التي غادرها بعد إسقاط الشيوخ للتعديلات الدستورية.

واستهل ولد الحاج محاولة دخوله للمشهد في روصو بالرئاسة الشرفية لمبادرة شبابية داعمة للمرشح محمد ولد الغزواني، وهو المرشح الذي قال محسن إن علاقة قوية جدا تربطهما منذ زمن بعيد، وسيعمل كل جهده من أجل إنجاحه.

واتخذ ولد الحاج من منزله في روصو مقرا للمبادرة الشبابية المذكورة.

وكان محمد الحسن ولد الحاج قد غادر موريتانيا في ذروة تفاقم الخلاف بينه والرئيس محمد ولد عبد العزيز الذي كانت تربطه به علاقات قوية.

واشتد الخلاف بين محسن وعزيز بعد رفض مجلس الشيوخ للتعديل الدستوري الذي يقضي بحل المجلس وتغيير علم ونشيد البلاد.

تكنت

0
0
0
s2sdefault

إشهارات

 

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search