الرئيسية

ازمة في السفارة الموريتانيا باسبانيا بسبب زيارة عزيز

فادت بعض المصادر لصحيفة "ميادين"، بأن السفير الموريتاني السابق في اسبانيا سيدي عالي ولد سيدي عالي رفض الموافقة على تعويض مادي عن سفر "عناصر" من السفارة لإستقبال الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز في "برشلونه"، أثناء زيارته الأخيرة للإطلاع على الوضعية الصحية لوالدته.

وقالت ذات المصادر، إن السفير الموريتاني إعتبر أن المهمة "شخصية" وليست لها أي طابع رسمي، لذلك لم يوافق على منح تعويض مادي عن "السفر" للطاقم الذي شد الرحال لإستقبال ولد عبد العزيز.

وفي سياق متصل، عاد إلى موريتانيا السفير الموريتاني السابق في اسبانيا سيدي عالي ولد سيدي عالي-أنظر الصورة-، بعد أن قضى عدة أسابيع في السكن الدبلوماسي. وذلك في وقت مازال الغموض يلف موقف السلطات السعودية من إعتماده الذي تم التقدم إليها به، ورغم ذلك لم ترد بشكل رسمي على قبوله. وإن كانت عدة مصادر تتناقل وجود تحفظ سعودي على الرجل، بسبب ماضي علاقاته مع القطريين، الذين سبق له العمل معهم، الشيء الذي أدى لهذه المماطلة في قبول اعتماده.

0
0
0
s2sdefault

إشهارات

 

 

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search