الرئيسية

دخول إبن مسؤول موريتاني كبير الانعاش بعد تعرضه للضرب الشديد

قامت جماعة من الشباب أمس الثلاثاء بطعن شاب يدعى يونس بعدة طعنات على الرأس والرقبة بعد أن رفض إعطاءهم هاتفه الثمين “آيفون”أمام ثانوية دار النعيم “المقبرة”.

ووفق موقع  “لمورينيوز”فإن الشاب نقل إلى مستشفى الشيخ زايد وهو فاقد الوعي وتم حجزه في الإنعاش ولم يستعد وعيه حتى الآن .

وأضاف الشاهد أن الشاب ابن والي ولاية انواكشوط الشمالية .

وسجلت حالات اعتداء مشابهة في هذه الثانوية الواقعة في منطقة تعتبر من اخطر المقاطعات لاعتبارها حاضنة للمجرمين وأصحاب السوابق

0
0
0
s2sdefault

إشهارات

 

 

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search