الرئيسية

تحويل جماعي لعناصر من الدرك من المطار بسبب عزيز تفاصيل

أفادت بعض المصادر بأنه تم إتخاذ إجراء ضد عناصر من الدرك الموريتاني يعملون في مطار نواكشوط الدولي.

وقالت ذات المصادر، إن عناصر من الدرك تعمل في الكتيبة المكلفة بأمن المطار، تم تحويلها إلى مناطق متفرقة من البلاد، وذلك بالتزامن مع التسهيلات التي قدمت من طرف الدرك للرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز إبان مغادرته المطار إلى اسبانيا،

حيث يعتقد بأن الإجراء مرتبط بما أقدم عليه بعض العناصر المستهدفة بقرار الإبعاد من العمل في مطار نواكشوط، حيث حظي الرجل بعناية خاصة لحظة مغادرته المطار، وهو ما ربطت بعض المصادر بينه مع التحويل الجماعي الذي استهدف عناصر الدرك الموريتاني العاملين في مطار نواكشوط الدولي.

صحيفة ميادين

0
0
0
s2sdefault

إشهارات

 

 

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search