الرئيسية

حالات إغتصاب متزايدة في موريتانيا وبرلماني ينتقد التساهل في عقاب مرتكبيها

طالب النائب البرلماني بيرام ولد الداه أعبيد بتطبيق العدالة في مرتكبي جرائم الاغتصاب، محذرا من خطورة إفلاتهم من العقاب.

 وأضاف خلال مؤتمر صحفي نظمه اليوم الاثنين بنواكشوط ، أن القضاء ينبغي أن ينصف ضحايا الاغتصاب في كل من باسكنو واطويل وفي مقاطعة توجنين التي هزت الرأي العام الوطني.

ونوه النائب البرلماني باستقلالية القضاء في بلادنا، وقال إن فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني أكد له خلال لقائه الأخير به استقلالية القضاء، حيث أوضح أن لا سلطة على القضاء وأن النصوص التشريعية وحدها هي من تحكمه.

ودعا النائب بيرام جميع السلطات السياسية والتشريعية في البلد، إلى أن ينتصروا لدينهم ولقوانينهم ولضمائرهم ، إنصافا للمستضعفين ولذوي الحقوق.

وأشار إلى أن السلطة التنفيذية شهدت تحسنا من خلال الانفتاح والتهدئة و التعاطي الإيجابي مع فرقاء الوطن، مضيفا أن السلطة التشريعية هي الأخرى شهدت تحسنا ملحوظا، حيث أنجزت تقريرا عن الفساد لأول مرة في تاريخ البلد وشبه المنطقة.

0
0
0
s2sdefault

إشهارات

 

 

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search