الأخبــار

تمر اليوم الذكري الخامسة والثلاثون للانقلاب الذي اطاح من خلاله الرئيس السابق معاوية ولد الطايع بالرئيس ولد هيدالة وقاد من خلاله موريتانيا لعشرين سنة حارس خاص لولد الطايع كان معه في منزله خلال ايام الانقلاب علي ولد الطايع روي لاول مرة لموقع تقدمي نت اسرار خاصة لم يسبق ان تم التطرق لها حول الساعات التي سبقت تنفيذ الانقلاب حيث قال بان ولد الطايع كان مشتت الذهن يومين قبل الانقلاب وكان لا يتناول الطعام في منزله بخلاف عادته بل هو من يقوم بإيصال الطعام إليه وقد وجده مرة مجتمعا مع عدد من العسكريين وعند إنصرافه اعطاه نقود وقال له يجب ان تهتم بعائلتي العسكريين دائما في خطر لا يدرون متي يتعذر عليهم العودة لمنازلهم ارجو ان تكون وفيا

توصل موقع تقدمي نت ببيان موقع من طرف نائب رئيس فرع موريتانيا للمنظمة العربية لحقوق الانسان يتهم من خلاله السلطات الإدارية في ازويرات بترك مكتب لا يتوفر علي الاهلية القانونية  باسم نقابة للمنقبين عن الذهب السطحي يحصل رسوم مادية علي المنقبين عن الذهب في ازويرات

كشفت مصادر حصرية تحدثت لموقع حرية ميديا ، ان رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز  ، كان قد كلف عسكري متقاعد من الجيش بمسؤولية محميته شمال نواكشوط  وخصوصا مايعني النخيل لخبرته الطويلة فيه ، ونقل العسكري المذكور اسرته الى المحمية ، وبعد برهة طويلة من الزمن فكر العسكري (..) مع زوجته بأنه سيقدم طلبا للرئيس حين يزور المحمية وقال لزوجته سأطلب من الرئيس بندقية ، فأجابته زوجته فكر في طلب اخر ليس هذا فأصر العسكري على طلبه المتمثل في البندقية ،

أغلقت فرق من محصلي الضرائب أبواب إحدى الشركات المملوكة لرجل الأعمال زين العابدين ولد محمد محمود رئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين.

وأفاد شهود عيان ببقاء طاقم شركة CDI أمام مقرها المكون من عدة طوابق في حي K بمقاطعة تفرغ زينه وهم ينتظرون فتح الشركة لأبوابها بعد أن سدت تلك الأبواب نتيجة لتدخل فرق من محصلي الضرائب.

إشهارات

 

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search