الأخبــار

حصل موقع تقدمي نت عبر مصادره الخاصة علي معلومات تؤكد بان تجار الفحم والمضاربين به سيطرو بشكل كبير علي مختلف المراعي والغابات في ولاية اترارزة خاصة في بلدية امبلل حيث يعجز السكان عن النوم ليلا ونهارا بسبب  الدخان الناتج عن الحرائق المتواصلة والمنبعثة التي يشعلها المتاجرون في الفحم بالاشجار ومخلفاتها

اكدت مصادر خاصة لموقع تقدمي نت بان السلطات الموريتانية غير مرتاحة لتعيين الوزير الاول السابق يحي ولد الوقف رئيسا للجنة التحقيق البرلمانية مع عزيز وذالك خوفا من إعتبار وجوده علي راس اللجنة نوع من تصفية الحسابات الشخصية  مع عزيز وليس بحثا عن الحقيقة والشفافية

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search