الأخبــار

قدمت مندوبية "التآزر" مبلغ 20 مليون أوقية قديمة دعما للفنانين التقليدين للتخفيف من وقع ومخلفات جائحة كورونا المستجد عليهم.

 وتم تقديم المبلغ للفنانين بناء على تعليمات من الرئيس محمد ولد الغزواني، وفقا لإيجاز صادر اتحاد الفنانين الموسيقيين الموريتانيين، والذي يرأسه الفنان باب ولد بادِي ولد حمبارَه وهي اللفتة الاولي للفن واهله في موريتانيا منذ فترة طويلة وستغضب منهج المتطرفين الإسلاميين في موريتانيا الذين طالما ناصبو شريحة الفنانين المهمة في المجتمع العداء بغير حق او وجه شرعي

أوقف الأمن الموريتاني في وقت متأخر من ليل الأربعاء/الخميس، النائب البرلماني السابق المصطفى ولد أحمد المكي، وذلك على خلفية مقاطع صوتية تم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وجه فيها إهانة صريحة للرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني.

ولد أحمد المكي كان نائباً في البرلمان عن مقاطعة أكجوجت، ومن أبرز داعمي ولد عبد العزيز خلال حكمه، ويوصف بأنه من ضمن المقربين منه اجتماعياً وسياسياً.

قررت اللجنة الوزارية المكلفة بمكافحة تفشي فيروس "كورونا" فتح الطريق بين المدن، ورفع حظر التجوال وفتح المطارات للرحلات الداخلية.، ابتداء من الجمعة المقبل.

 وأوصت اللجنة في بيانها، "المواطنين بمواصلة التزام الحيطة والحذر لمواجهة انتشار الوباء، والحرص على التقيد الصارم بما يتطلب من إجراءات احترازية وإدخالها في سلوك الجميع، وهي تفادي التجمعات واحترام المسافات وارتداء الكمامات وغسل الأيدي وتعقيم الأماكن العمومية". على حد وصف البيان.

شكا القيادي بحزب الاتحاد من أجل الجمهورية عبد الله ولد النم من "التهميش" داخل الحزب، مضيفا أن الأمانة التنفيذية المكلفة بالتوجه السياسي وترسيخ الديمقراطية، التي يرأسها "أفرغت من محتواها".

 وأكد ولد النم في رسالة وجهها إلى الرئيس محمد ولد الغزواني، أن "هذا التهميش لم تجد معه 3 لقاءات مع رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية".

إشهارات

 

 

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search