الأخبــار

تحية لكاشفي الفساد..
لا يذكرهم أحد في يوم الصحافة، وتذهب التهانئ عنهم للصحافة..
إنهم مجموعة من الأحرار، أغلبهم شباب واعون بالمصلحة العامة ويرفضون الفساد. بعضهم فقد منصبه بالكامل ثمنا لمساهمته في كشف الفساد والوقوف في وجه الأوامر غير القانونية، وبعضهم خسر امتيازات دون ذلك لكنه أرضى ضميره، ولم يدخر جهدا يستطيع بذله..
أذكر منهم ذلك الشاب الذي تحرك ليلا لدق ناقوس خطر تفليس شركة #سونمكس.. ثم واكبنا في تفاصيل ذلك الملف..
ومنهم ذلك المهندس الشاب الذي قدم لشركته عرضا عن مخاطر تشققات في مدرج المطار أثناء بنائه. لم تهتم الشركة بها، بل اعتبرها بسيطة يمكن علاجها. وبعد نشر الخبر والصور اضطرت الجهات المسؤولة عن المراقبة لتجريف ما تم بناؤه وإعادة بنائه..
ومنهم ذلك المجهول الذي ظل يراسل ويمد بالوثائق التي تكشف الاختلالات بطريقة احترافية جدا، وغيرهم كثير..
تتجدد قصصهم مع كل ملف فساد، أو كشف اختلال.. فتحية متجددة لهم..

وافق مجلس الشورى السعودي، اليوم الأحد ، على مشروع اتفاقية الخدمات الجوية بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة الجمهورية الإسلامية الموريتانية.

وكانت موريتانيا قد وقعت شهر سبتمبر من العام الماضي على اتفاق مع السعودية يتعلق بخدمات النقل الجوي بين البلدين ، ووقع الاتفاق عن الجانب الموريتاني  وزير التجهيز والنقل محمدو ولد أحمدو ولد أمحيميد وعن السعودية  نظيره السعودي  انبيل بن محمد العامودي .

رد العالم الموريتاني المشهور الشيخ محمد فاضل ولد محمد الامين علي حملة قام بها عدد من العلماء التابعين لحركة الإخوان المسلمين في موريتانيا لتشويه قرار تعليق الجمعة وجاء في الرد المزلزل للعالم بان الدعيمة هي الظهر وليس الجمعة

تماما كما توقعت حينما طالبت بفتح الجمعات والأسواق وإلغاء الحظر وإعادة العالقين مع تشديد الرقابة على الحدود هاهي الأيام تمر دون أن يظهر للحالة الثامنة من كورونا أي تأثير ملموس.. قرابة مائة شخص فحصتهم الدولة من محيط هذه السيدة حتى الآن دون العثور على أي حالة جديدة، علما بأن مرض هذه السيدة حسب الأطباء يعود إلى أكثر من شهر، ولأنه لم يسبق لها أن سافرت فلا بد أنها التقطت العدوى من أحد ما، لكن هذا الأحد أيضا لم يظهر ولم يظهر أي شخص آخر أصابه هذا الأحد بالعدوى..
لماذا؟
هل هو المناخ الصحراوي الجاف؟ لا، فعدوى هذه المرأة كان في مارس وذلك كان في فترة البرد المناسبة حدا لمثل هذا الوباء.. هل هو الإجراءات الناجعة المبكرة للحكومة؟ ربما لكن يجدر التنبيه إلى أن الفيروس انتشر في المغرب رغم أنها أغلقت أجواءها قبلنا بيوم وفي السينغال التي أغلقت أجواءها بعدنا بقليل، وكذلك في الجزائر ومالي؟ ما الذي ميزنا نحن؟
كيف يأتي راكب مصاب إلى المغرب أو السينغال ويعدي المئات ويأتينا ولا يعدي أي أحد، ثمان حالات لم ينقلوا العدوى إلى أي أحد رغم مخالطتهم الكثيرة للكثيرين باستثناء عدوى وحيدة لم تعد هي الأخرى أي أحد.. ينتهي مارس ويدخل إبريل وينتهي وندخل في عز الصيف والأمر على حاله..
بالنسبة لي الأمر مثير ويستحق الدراسة من قبل خبراء الأوبئة، هل لدينا مناعة خاصة ضد هذا الفيروس ومتى نشأت؟
هل سبق أن أصابنا فيروس مشابه أكسبنا المناعة ضد كورونا؟

إشهارات

 

 

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search