تفاصيل خاصة عن مقتل الجندي عبد الله داخل ثكنة الطيران العسكري في نواكشوط

..

 

 

 

 

   

تفاصيل خاصة عن مقتل الجندي عبد الله داخل ثكنة الطيران العسكري في نواكشوط

من مصادره الخاصة أن جنديا يعمل في الطيران العسكري توفي صباح أمس الجمعة 6 يناير 2017 وفي تفاصيل الحادث  أن جنديا يدعى عبد الله، يبلغ من العمر 35 سنة كان يعمل حارسا لثكنة للطيران العسكري، وفجأة سمع زملاؤه صوت طلقتين ناريتين فهرعوا إليه ووجدوه ينزف، وقد اخترقت الرصاصة الثانية بطنه،وتم نقله على الفور للمستشفى لكنه فارق الحياة قبل الوصول إليه.

ويؤكد زملاء الضحية أنه كان بصحة جيدة، وقد تناول معهم الفطور قبل دقائق من الحادث، ويستبعدون أن يكون سلاحه قد غدر به، ويرجحون فرضية الانتحار، علما أن الضحية كان يحمل سلاح "كلاشينكوف" ويناوب في الحراسة لمدة ساعتين.

وحسب معلومات (الوسط) الذي اورد الخبر فإن الجندي تم تحويله مؤخرا إلى انواكشوط، قادما من أطار، هذا وحضر وكيل الجمهورية، والمخابرات العسكرية لمكان الحادث، ولم تتحدث السلطات رسميا عنه حتى الآن.

وتعتبر هذه الحادثة هي الثانية خلال أسبوع واحد، بعد انتحار وكيل شرطة بسلاحه الوظيفي في مفوضية توجنين واحد .

أضف تعليق

كود امني
تحديث

إعـــلانـــات

 

 

تقدمي على تويتر

تقدمي على فيس بوك

 

البحث

جميع الحقوق محفوظة ل تقدمي 2017