تقدمي نت تحصل على التفاصيل الكاملة لوفاة ولد عبد الله

..

 

 

 

 

   

تقدمي نت تحصل على التفاصيل الكاملة لوفاة ولد عبد الله

حصل موقع تقدمي نت على التفاصيل الكاملة لوفاة الطفل يعقوب ولد عبد الله مساء اليوم بمنزل ذويه قرب كرفور "نانسي" بمقاطعة عرفات بعد ان ربط نفسه بكيس الاستحمام داخل حمام المنزل .

ووفق الرواية التي تم تداولها من طرف مقربين من عائلة الطفل البالغ من العمر 12 سنة ، فإنه كان يدرس في احدى المدارس النظامية واختار ان يدرس القرآن وتخلى عن المدرسة والتحق بمحظرة لتدريس القرآن وحفظ حوالي خمسة أحزاب.

كان يقول لوالدته أنه يتمنى أن يواصل دراسته في أبي تلميت ويتمنى أن يصبح شيخا يدرس الناس القرآن وتقول أمه أنه كان مؤدبا ومطيعا ولم يكن ذا مشاكل ويشهد له الجيران بذلك.

 

وقبل يومين تقدم رجل لخطبة  احدى اخواته لكن يعقوب لم يوافق على ذلك واليوم في المساء -حسب الرواية المتداولة - أخذ دلوا ممتلئ بالماء يريد أن يستحم فقالت له أخته ان لا يستحم هذا الوقت ،لكنه أصر على الاستحمام .

ولما أطال المكوث داخل الحمام قامت اخته بمناداته فلم يجب وتمكنت من ان تفتح الباب بعد محاولة شاقة فوجدته معلقا.

استعانت الاخت بجيرانها حيث ذهبو به الى مستشفى الصداقة وبعد تشريح الجثة - وفق ذات  المصادر-  تم نقل الضحية إلى مسجد "طلحة" عند كرفور الرابع والعشرين حيث تمت اقامة الصلاة عليه هناك قبل ان ينقل الى مثواه الاخير .

أضف تعليق

كود امني
تحديث

إعـــلانـــات

 

 

تقدمي على تويتر

تقدمي على فيس بوك

 

البحث

جميع الحقوق محفوظة ل تقدمي 2017