الرئيسية

كشف القيادي الاخواني احمدو الوديعة وقوف الاخوان المسلمين في موريتانيا وراء الصورة التي نشرت للرئيس الساق ولد الطايع والتي قصد منها التشفي والإنتقام من الرجل وإظهاره بمظهر الضعف والشفقة حيث كشف بان الصحفية التي نشرت الصورة ومعها ابيات المواعظ هي عضو في الجماعة سبق ان عملت في صحيفة الراية التي اغلقها نظام ولد الطايع وكانت ناطقة باسم اخوان موريتانيا وكتب ولد الوديعة بنبرة التشفي والانتقام ما يلي 

علق السجين سيدمحمد ولد هيداله في تدوينة له على الفيسبوك على الصورة المتداولة للرئيس الاسبق معاوية ولد سيداحمد ولد الطايع :

" الرئيس معاوية ولد سيد احمد الطايع ظهوره بمستشفى حمد في الدوحة يوم أمس وهو نحيف وشائب الرأس وهذه سنة الحياة لكن مرضى النفوس نسو أو تناسو أن الرجل سبعيني وحمل هوم شعبه اكثر من ستون سنة ضابطا وقائدا للاركان ورئيسا للحكومة ورئيسا للدولة ورئيسا للجمهورية ورئيسا سابقا .

كشف مصدر شديد الاطلاع لموقع "صوت" النقاب عن قصة غريبة لفتاة مورتانية في نواكشوط طلبت الطلاق من زوجها لتخطبت له اختها الصغرى ويتزوجها.

وأوضح المصدر ان القصة بدأت عندما كان السيد (م) يسكن في منزل في عرفات مع فتاة من قبيلته تزوجها قبل أشهر .

وذات يوم قدمت إلى نواكشوط سيدة من اسرة الفتاة ومن مرضعاتها لتقرر الاخيرة ان تدعوها على عشاء لكونها امها من الرضاعة وصديقة أمها الفعلية .

دون رئيس حزب الاتحاد والتغيير الموريتاني الرائد السابق في الجيش الموريتاني صالح ولد حننا عن الصورة الجديدة المتداولة للرئيس معاوية ولد الطايع والتي حظيت باهتمام إعلامي كبير داخل البلد وخارجه.

 ودون صالح قائلا إنه يشهد الله ويشهد الجميع أنه سامح الرئيس السابق ،راجيا له من الله حسن الخاتمة.

أعلن رئيس اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات السيد محمد فال ولد بلال مغادرته لعالم مارك بعد سبع سنوات من دخوله .
وقال ولد بلال فى آخر منشور له على صفحته إنه قرر المغادرة بعد محاولته السباحة فى أمواج الفيسبوك المتلاطمة والقاتلة أحيانا لأنه رأي أن الانسحاب أفضل .

أثارت عارضة الأزياء السعودية نورة الشنقيطي جدلا واسعا على وسائل التواصل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية، بسبب نشرها مجموعة من الصورة جعلت الجمهور يتساءلون عن هذه الفتاة الحسناء الغامضة التي أطلت فجأة على السطح سعيا للشهرة في عالم الفن.

 و تبلغ نورة الشنقيطي 30 عاما، و هي مقيمة بمدينة جدة، و تتقن أكثر من لغة.

وصف وزير التجهيز و النقل السابق محمد عبد الله ولد أوداع ، اختيار رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز لوزير الدفاع الوطني الحالي محمد ولد الغزواني مرشحا للرئاسيات القادم بالاختيار الصائب ،مؤكدا أن ولد عبد العزيز أوصل الوطن إلى الأمان وسيتواصل نهجه مع محمد ولد الغزواني حسب تعبيره.

جاء ذلك خلال تغريدة نشرها ولد أوداع على حسابه الشخصي بموقع "تويتر" .

إشهارات

 

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search