الرئيسية

منذ بداية أزمة ما بات يعرف بجائحة فيروس "كورونا" العالمية تنقلت بين عدة بلدان في مهمات مختلفة لا علاقة لها بانتشار الوباء .. المغرب السينغال الكونغو مالي الإمارات إثيوبيا موريتاتيا
بيد أنني لم أجد نفسي ممنوعًا من القيام بواجبي المهني و حريتي مقيدة و في مأزق مثل هذا الذي أواجه في بلدي منذ أسبوع
عبرت إلى الضفة الموريتانية للنهر قبل مغيب شمس يوم طويل بدأ بالخروج باكرًا من شقة في مدينة "سينلوي" امضيت فيها استراحة خلال الهزيع الأخير من الليل في طريقي من مطار داكار إلى معبر "روصو" على الحدود الموريتانية السينغالية
كنت في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا لمتابعة مستجدات النزاع بين مصر وإثيوبيا حول برنامج ملىء و تشغيل بحيرة سد النهضة و كان يفترض أن أعود إلى الدار البيضاء أو أن أذهب إلى دبي حيث مقر القناة الرئيسي .. أغلق المغرب مجاله الجوي و توقف إصدار التأشيرات لدخول الإمارات ..
في غضون ذالك اتصل بي مدير قسم المراسلين و طلب مني الذهاب من إثيوبيا إلى جنوب أفريقيا لمتابعة قصة باخرة سياحية موبوءة بفيروس كرونا المستجد حجزت لي الزميلة ندى من قسم التخطيط تذكرة سفر و غرفة في أحد فنادق "كيب تاون" التي رست في شاطئها الباخرة و شرعت في التخطيط للرحلة و للتغطية و فق معايير السلامة التي تحظى بأولوية لدى الإدارة العامة حتى و إن كانت هذه المهمة تبدو غير خطيرة بالمقارنة مع مهمات لزملاء في دول أخرى انتشر فيها الوباء بشكل مرعب ما ادى لشلل في الحياة العامة و لإصابة و وفاة الآلاف

دخل المواطن الموريتاني، المسجل خامسا في سجل "كورونا"، إلى البلاد 9 أيام قبل تأكيد إصابته، قادما من السنغال المجاورة، وتقول المصادر  إن وحدة صحية فحصت المصاب لدى عبوره، ولم تلاحظ أية أعراض عليه. 

المصاب شيخ محظرة في مدينة كيهدي، وسافر إلى السنغال لحضور احتفالات دينية هناك، وعاد لمزاولة التدريس في محظرته قبل تعليق الدراسة فيها في 22 من الشهر الجاري. 

نفى متحدث باسم شركة سونف قيامها اليوم الاحد بتسريح  جميع عمالها إلى أجل غير مسمى.

وكانت مصادر اعلامية قد تحدثت اليوم عن تسريح الشركة لجميع عمالها بعد  توقيف وزارة الداخلية واللامركزية لنقل الأفراد، في تعميم أصدرته يوم امس السبت،بدأ سريان مفعوله اليوم الأحد

رد رئيس اللجنة المستقلة للانتخابات محمد فال ولد بلال عبر صفحته الشخصية علي الفايس بوك علي خبر نشره موقع تقدمي نت حول تبرعه شعرا لصندوق الكورونا من دون اموال حيث كتب 

من يبلغ تحياتي واحتراماتي لهؤلاء القوم ويخبرهم بأني وزملائي في اللجنة ساهمنا ب6 ملايين أوقية قديمة..

كان الجميع يتوقع من وزير الخارجية السابق ورئيس اللجنة المستقلة للإنتخابات محمد فال ولد بلال ان يعلن تبرعه براتبه الشهري لصالح الصندوق الذي اعلنت الدولة تاسيسه لمكافحة كورونا مثل بقية نظرائه لكنه يبدو بانه حتي الوقت الحالي فضل ان يكون تبرعه بالشعر حيث كتب ما يلي:

 اجتمع فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني مساء اليوم السبت بالقصر الرئاسي في نواكشوط برؤساء واعضاء اللجان المكلفة بمنع انتشار فيروس كورونا المستجد في بلادنا.
وتم خلال هذا الاجتماع الذي حضره الوزير الأول السيد اسماعيل بده الشيخ سيديا والوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية والوزيرة المستشارة برئاسة الجمهورية وقادة اركان القوات المسلحة وقوات الأمن، تقييم الوضعية الراهنة على عموم التراب الوطني ودراسة المستجدات وإعطاء التعليمات بالتصدي لكل ما من شأنه التأثير على حياة المواطنين سواء في الأسواق او المحلات التجارية ومنع المضاربة وضمان تموين السوق بالمواد الاستهلاكية اللازمة في ظروف جيدة.

إشهارات

 

 

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search