الرئيسية

حذرت وزارة الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي المواطنين من الوقوع ضحية احتيال من طرف باعة قطع أرضية غير شرعية، متوعة هؤلاء الباعة بالملاحقة القضائية.

 وأضاف بيان صادر عن الوزارة أنها تؤكد على ضرورة التحقق من الوضعية القانونية لأي من هذه القطع الأرضية المعروضة للبيع من طرف أي كان، قبل شرائها.

وصلت نواكشوك  رحلة خاصة للخطوط الجوية التركية قادمة من مدينة اسطنبول 

الرحلة الخاصة التي طلبتها الخطوط التركية تمر بالعاصمة السنغالية دكار قبل ان تصل الي نواكشوط  وتحمل 30 مسافرا متجهين الي موريتانيا .

وغادرت  الطائرة بسبعين راكبا من العاصمة نواكشوط الي اسطنبول .

مددت الشرطة في مفوضية الشرطة القضائية  بتفرغ زينه  اليوم الجمعة فترة التحقيق في ملف وكر للدعارة تمت مداهمته خلال الأسبوع المنصرم من قبل شرطة المفوضية في حي كرفور في عرفات بولاية نواكشوط الجنوبية ،وضبط خمسة مغربيات فيه، وكميات كبيرة من الواقي، وحارس.

وحسب المعلومات التي حصلت عليها الحوادث فإن الوكر تديره مغربية  تدعى(سعداني)صاحبة سوابق في إدارة أوكار الدعارة في موريتانيا، واستقدام المغربيات من المغرب بغرض استغلالهن في العمل في أوكار الدعارة.

في بداية تسعينيات القرن الماضي، بدأ مفكرون غربيون مناوئون للعرب والمسلمين، من أبرزهم "جون ديميتري نيگروبونتي"، مدير وكالة الاستخبارات الأمريكية الأسبق والفيلسوف الفرنسي اللامع "بيرنار هانري ليفي"، في التنظير لمفهوم "الفوضى الخلاقة" داخل الفضاء العربي - الإسلامي. ولم يخف قط أحد من هؤلاء نواياه بخصوص تدمير البنى الاجتماعية والثقافية والاقتصادية لمنطقة "الشرق الأوسط وشمال إفريقيا" ومحاولة تشييد كيانات "لقيطة" على أنقاضها، تدين بالولاء لما يوهمون العالم بأنها قيم غربية صرفة، من حريات اقتصادية وفكرية وسياسية.

ففرضية المروجين لفكرة "الفوضى الخلاقة" الأولى كانت ولا تزال إيهام (بل إقناع!) العرب والمسلمين على أن هذه القيم غريبة عليهم ويجدر بهم تعلمها على أيدي من يناصبهم العداء جهارا، متجاهلين عن قصد ما تشهد عليه "القوقاز" و"البلقان" و"صقلية" و"لي كوت دي مور" و"الأندلس" وغيرها، فيما يتعلق بالجذور الفكرية والأخلاقية والعلمية الحقيقية لحضارة ما حول البحر الأبيض المتوسط.

تعود الجثة المتحللة لمواطن موريتاني يدعى عبد الودود ولد الشيخ ابلال، من مواليد 1955 في أبي تيلميت،متقاعد من القوات العسكرية الجوية،أب لثلاثة أبناء، متزوج ويعيش المنزل الذي عثر علي جثته في حمامه متحللة. بقطاع الثالث من "ملح" الجزء التابع لعرفات، على بعد أمتار قليلة من مبنى مفوضية الشرطة بعرفات رقم 4.

وحسب المعلومات التي صرح بها ذووا صاحب الجثة أنه مريض بالقلب ويعيش مع زوجة تعمل وتقضي أياما مع الأسرة التي تعمل خادمة في منزلها.. وتركته قبل ما يناهز ثلاثة أيام.

إشهارات

 

 

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search