الرئيسية

 

حصل موقع تقدمي نت على فيديو الاغنية التي اثارت جدلا واسعا في صفوف الموريتانيين بعد نشرها عقب 8 سنوات من منعها من التداول .

ويعود سبب منع هذه الاغنية من التداول الى تطرقها لاحد التابوهات المسكوت عنها لدى الموريتانيين بشكل صريح  وهي ظاهرة الخيانة الزوجية داخل البيوت الموريتانية.

حل الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في الرتبة الثانية في برنامج "سباق الأخبار" على قناة الجزيرة الفضائية، وذلك بعد تزوير لاحظه المتتبعون لنتائج التصويت ليتصدر مزارع عراقي أعدمه جنود عراقيون قرب الموصل لهذا السباق.

 

وحصد الرئيس محمد ولد عبد العزيز نسبة 36% من المصوتين بحسب المعطيات المزورة، وذلك بعد إدخاله السباق متقدما على كل المنافسين وبنسب عالية جدا لدوره في حل الأزمة الغامبية، فيما تقدم المزارع العراقي بقدرة قادرفي المسرحية بحصوله على 39% من جمهور الجزيرة الذي تم التصويت بإسمه في السباق على موقع الجزيرة نت، وعبر صفحتي القناة على فيسبوك، واتويتر.

نشرت ماغدلينا كرالوفيكافا أرملة الراحل أحمدو ولد عبد العزيز صورا جديدة لها ولحفيد الرئيس ،

الصور والمعلومات تؤكد إقامة الأرملة في باريس

كما تثبت أنها لم تتأثر بزواجها الموريتاني ولم تتأثر لرحيل زوجها ولم تكتب يوما في صفحتها عنه أي شيء يدل علي ارتباط به وكأنها لم تتزوج به خلافا لذلك فقد كانت تفتخر بصورة خاصة مع عشيقها الأول

أكد السياسي الهندي الشهير عمار سينج وأحد أقرب أصدقاء النجم الأسطوري أميتاب باتشان أن الفنانين أميتاب باتشان وزوجته الفنانة جايا باتشان انفصلا.

 

وكشف السياسي الذي ينتمي إلى حزب ساماجوادي ومقره في نيودلهي أن الانفصال وقع بالفعل بين النجمين المخضرمين قبل فترة تمتد لشهور وأنهما اتفقا على السرية حفاظا على الروابط والاحترام المتبادل والعلاقات الأسرية.

ونقلت صحيفة bollywoodhungama عن سينج قوله إنه دائما ما كان يوجه اللوم إلى باتشان ، ولكن في الواقع، لم يكن معني بالأمر، وكادت الأمور تنفجر بينهما أكثر من مرة.

 

وتحدث عمار سينج كذلك عن المشاعر الباردة التي كانت واضحة للمقربين بين جايا باتشان والنجمة وايشواريا راي زوجة ابنها ابيهشيك، والتي كانت إحدى أسباب الخلاف بين أميتاب وزوجته.

علم موقع تقدمي نت من مصادر خاصة ان لقاء سريا في باريس جمع قبل ايام بين المستشار السابق للرئيس الاسبق معاوية ولد سيداحمد لطايع  د. موسى ولد ابنو  الأكاديمي والروائي الموريتاني الشهير و رجل الاعمال المعارض محمد ولد بوعماتو تمت خلاله بلورة فكرة انشاء وتأسيس  هيئة تسعى الى قلب نظام  الحكم وتدعو لإسقاطه.

واتفق الطرفان على ان تشمل الهئية عددا من المفكرين والمثقفين المقيمين بالمهجر اضافة الى من يمكن ان يؤثروا عليه من هذه الفئة داخل موريتانيا .

وستعمل هذه الهيئة حسب المعلومات المتاحة على تكثيف النشر و عقد المؤتمرات والندوات و الاتصال بالهيئات الدولية وتزويدها بتقارير نارية حول وضعية حقوق الانسان و الاوضاع المعيشية للسكان و انتهاكات داخل المؤسسة العسكرية الى غير ذلك من وسائل الضغط والتأثير التي ستتبعها الهئية الجديدة من اجل الوصول الى قلب نظام الحكم في موريتانيا الذي تصفه بالعسكري الانقلابي .

وجاء في البيان التاسيس الذي حمل توقيع ولد ابنو ان الهئية  تدعى "رباط الجهاد السلمي" و تهدف إلى:

كيف كانت الدولة (الرمادية) تحارب فلول الفساد وكيف احتضنتهم بعد ذلك ..

في نهاية السنة الدراسية (عام - 2000 ) تفاجأ الرأي العام في موريتانيا بحادثة تسريب عدة مواد من امتحان شهادة الباكلوريا، كان أغلبها في الشعب العلمية وفور التأكد من الخبر اتخذ الرئيس الموريتاني حينها – معاوية ولد سيد أحمد الطايع عدة إجراءات كان اولها إعادة امتحانات الباكلوريا. كما أعلن عن فتح تحقيق في الموضوع قاد بعد يومين إلى إقالة وزير التهذيب انذاك - رئيس المجلس الدستوري حاليا.

– اسغير ولد امبارك، :كما قاد التحقيق إلى توقيف عدة أشخاص وتمت إحالتهم إلى المجلس التأديبي بوزارة التهذيب.

والأشخاص الذين تم اتهامهم في الملف وعوقبوا لاحقا من طرف المجلس التأديبي للوزارة هم:

مصادر قريبة من وزارة العدل اكدت بان الوزير امر بفتح تحقيق معمق حول تورط قاض يعمل بوزارة العدل في الوقوف وراء موقع الكتروني مهتم بشؤون القضاة يسيره احد اعوان القضاء وتسريب اسرار مهنية وبعض تفاصيل مداولات المحاكم وقرارات كانت الوزارة تنوي اتخاذها ويقول المصدر انه بعد كشف القضية ان اغلب الاداريين والقضاة في الوزارة وخارجها اصبحوا متحفظبين على القاضي المذكور ولم يعودا يرغبون في مجالسته خوفا من ان تنشر احاديثهم الخاصة في الموقع المذكور

حصل موقع تقدمي نت عبر مصادر خاصة في رابطة الصحفيين الموريتانيين علي معلومات تؤكد رفض الرابطة لعرض مالي مقدم من طرف بعض المقربين من الشيخ الرضا لاقامة المؤتمر الانتخابي الاخير للرابطة المنعقد في موري سنتر تحت شعار نصرة النبي صلي الله عليه وسلم بدلا من شعار اطلاق سراح الزميل اسحاق مقابل مبلغ مالي كبير والتكفل بجميع المصاريف المالية للمؤتمر وقد رفضت الرابطة المقترح المقدم نظرا لكونه يعتبرا تربحا ومتاجرة بعقيدة المسلم لكون نصرة النبي واتباع منهجه لا ينبغي ان تكون تحت بند المصالح المادية للبشر

حصل موقع تقدمي نت على تفاصيل قصة عجيبة حدثت مع العلامة محمد سالم ولد عدود رحمه الله تعالى واسكنه فسيح جناته تتعلق برفض احد المتشددين لمصافحته .

وفي تفاصيل الحادثة فإن العلامة كما يعرف عنه معاملته مع المتشددين في الدين بالرفق والحكمة واللباقة والطرافة احيانا خاصة وانه اشتهر اضافة الى تبحره في جميع العلوم بسرعة البديهة وحدة الذكاء ، وفي احد الايام  قيل إنه سلم ذات يوم على أحد المتشددين في أمر الدين فأبى أن يسلم عليه بحجة أنه يشارك في حكومة لا تطبق شرع الله، فرد عليه  العلامة ولد عدود مبتسما : سلم سلم فأنا الآن في إجازة !

إشهارات

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر