السياسية

مخرج عالمي ينتج فيلم سينمائي حول قصة مثيرة لمهندس موريتاني “هويته”

تعاقدت الشركة المنتجة لفيلم “يوميات اغوانتنامو” لمؤلفه المهندس الموريتاني محمدو ولد صلاحي مع المخرج البريطاني المشهور والحائز على جائزة الأوسكار لأفضل فيلم وثائقي لتولي إخراج الفيلم.

 وتولى كتابة سيناريو الفيلم الأمريكي مايكل برونر، والذي زار موريتانيا في إطار عمله، والتقى شخصيات لها علاقة بالقصة من بينهم المدير السابق للأمن السياسي المفوض دداهي ولد عبد الله، وهو الذي تولى تسليم ولد صلاحي للأمريكيين في العام 2001 لتبدأ معاناته من السجون من الأردن مرورا بأفغانستان، إلى اغوانتنامو، وتستمر حتى أكتوبر 2016.

 وينتظر أن يبدأ تصوير الفيلم في وقت لاحق من العام الجاري، كما يتوقع أن يتم تصويره في دول متعددة من بينها المغرب والأردن.

 وكشف المهندس الموريتاني والسجين السابق في اغوانتنامو محمدو ولد صلاحي أن سناريو الفيلم “يحتوي الكثير عن حياة موريتانيا”، مؤكدا رغبته في “أن تصور حياة موريتانيا بشكل يفيدنا نحن كشعب، وحتى لا يتضمن تشويها لصورتنا”.

 وقال في مقابلة مع الأخبار نشرت مايو 2017  “أنا لا أريد أن أعطي صورة مغلوطة، أنا لست من المطبلين لأي شيء صراحة، حتى لنفسي، أنا لا أطبل لنفسي، أنا هكذا، أنا أفتخر أنني أخطأ، وأدرك أن خير الخطائين التوابون، وهذا عادي جدا، ولكني كذلك لا أقبل أن تنشر صورة مشوهة عن بلدي”.

 كما كشف أن تصوير الفيلم سيتم في عدة بلدان من بينها بريطانيا، وألمانيا، والمغرب.

الاخبار 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

 

 

 

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

 

 

 

биткоин-миксер

лучший биткоин миксер

как очистить крипту