السياسية

في ولاية ترارزة لكل منزل و عريش مسجد خاص به “معلومات خطيرة “

تشهد القرى والبلدات الواقعة على  الطريق الرابط بين مدينة  روصو  عاصمة ولاية ترارزة و العاصمة نواكشوط فوضوية كبيرة في بناء المساجد ، حيث ان الزائر لهذه القرى لايكاد يقطع كيلو مترين الا وجد مسجدا مبنيا بمعايير سيئة في بعض الاحيان .

وقد تحول هذا المشهد الى واقعا مشينا ومخالفا للشريعة السمحاء والمهمة التي اقيم من اجلها المسجد ، حيث تحولت الكثير من هذه المساجد التي لايفصل بين بعضها اكثر من كيلو متر ، تحولت الى مساجد ضرار .

وتعود هذه الظاهرة المستهجنة الى تحويل البعض لهذه المساجد الى محلات تجارية ، حيث ان الكثير منها تم بنائه لتبرير تمويلات كبيرة حصل عليها بعض الاشخاص من منظمات وهيئات خيرية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى