السياسية

فشل ذريع للجنة المستقلة في ادارة الانتخابات في موريتانيا

عبر عدد  من رؤساء الاحزاب السياسية في تصريحات اعلامية اضافة الى فاعلين سياسيين و حتى بعض المواطنين عن استيائهم البالغ طريقة اداء اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات للعملية الانتخابية برمتها 

و اعتبر هؤلاء ان مستوى التخبط والارتجالية والاخطاء الفادحة في مكاتب التصويت و اللائحة الانتخابية هي امور اثبتت فشل هذه الهيئة وعدم قدرة رئيسها واعضائها في ادارة العملية الانتخابية بشكل مقبول على الاقل .

ويرى الكثيرون ان ماحدث من اخطاء وفضائح من طرف اللجنة يوم الاقتراع لم تشهد الانتخابات في موريتانيا مثله من قبل منذ بداية المسلسل الديمقراطي في البلاد.

ومن النماذج الكثيرة للفضائح والاخطاء التي ارتكبتها اللجنة يوم الاقتراع ، مفاجئة الناخبين في المكتب رقم 73 في مقاطعة الميناء بولاية نواكشوط الجنوبية ببطاقات تصويت تحمل قوائم المترشحين للمجلس الجهوي لولاية نواذيبو بدل المجلس الجهوي لنواكشوط.

ي عملية إرباك للناخبين.

من جهتهم قال ناخبون في مكتب التصويت رقم 2 بمدينة بوسطيلة بالحوض الشرقي إن القائمين على مكتب التصويت قدموا لهم بطاقات تصويت تعود إلى إحدى بلديات مكطع لحجار.

 وتخلو البطاقات من شعار حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية الذي يترشح في بلدية بوسطيله حيث يحل محله في البطاقات حزب الفضيلة الذي لم يترشح بدوره في بوسطيله.

كما تم تسجيل جملة خروقات في في العديد من المكاتب  من بينها عدم وجود حبر في بعض مكاتب التصويت  وخصوصا في مناطق الداخل وعدم تسليم بطاقات الناخب التي خلت منها بعض المكاتب ووفرت في مكاتب أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

 

 

 

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

 

 

 

биткоин-миксер

лучший биткоин миксер

как очистить крипту