السياسية

الكشف عن الشخصية التي تقف وراء إغلاق طب بوعماتو للعيون

تم تسريب معطيات جديدة، حول ظروف إغلاق مستشفى “ولد بوعماتو” لأمراض العيون، وذلك بعد الضجة المثارة حول القضية، والتي أرجعها البعض إلى قرارات تضييقية من نظام ولد عبد العزيز ضد رجل الأعمال محمد ولد بوعماتو.

المعطيات الجديدة، تفيد بأن مجموعة BSA لجأت إلى خدمات المكتب الإعلامي Acacia، لإطلاق حملة مدفوعة الثمن،  للترويج  ” لتجميد حسابات مستشفى العيون”، وإعطائه ” بعدا سياسيا”، وذلك بعد أن قامت شركة التبغ العالمية Philip Moriss في منتصف العام الجاري بتجميد تمويل مستشفى العيون التابع ل “هيئة بوعماتو”، تنفيذا لقرار اتخذته نهاية العام 2017، وأبلغت به مجموعة ولد بوعماتو، بسبب تدهور رقم أعمال COPRAL” التابعة لنفس المجموعة والمتخصصة في بيع ماركات السجائر الأمريكية في موريتانيا. ميادين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

 

 

 

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

 

 

 

биткоин-миксер

лучший биткоин миксер

как очистить крипту