السياسية

عزيز يقيل موظفا طلب منه بندقية تفاصيل

كشفت مصادر حصرية تحدثت لموقع حرية ميديا ، ان رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز  ، كان قد كلف عسكري متقاعد من الجيش بمسؤولية محميته شمال نواكشوط  وخصوصا مايعني النخيل لخبرته الطويلة فيه ، ونقل العسكري المذكور اسرته الى المحمية ، وبعد برهة طويلة من الزمن فكر العسكري (..) مع زوجته بأنه سيقدم طلبا للرئيس حين يزور المحمية وقال لزوجته سأطلب من الرئيس بندقية ، فأجابته زوجته فكر في طلب اخر ليس هذا فأصر العسكري على طلبه المتمثل في البندقية ،

وبعد يوم واحد من نقاش الموضوع زار الرئيس المحمية كعادته ، فتقدم اليه العسكري .. وقال له السيد الرئيس عندي طلب خاطبه الرئيس تفضل قال العسكري انا بحاجتي الى بندقية ، فاجابه الرئيس سأنظر في الموضوع انشاء الله ، وذهب الرئيس وبعد يومين فقط يقول المصدر وصلت شاحنة عسكرية وطلبت من العسكري مغادرة المكان هو واسرته على الفور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

 

 

 

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

 

 

 

биткоин-миксер

лучший биткоин миксер

как очистить крипту