السياسية

عاجل / ولد عبد العزيز في جولة داخل العاصمة نواكشوط “تفاصيل”

أعطى رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز ظهر اليوم الاثنين في تفرغ زينه إشارة انطلاق أشغال واعادة تأهيل ما يقارب 51 كيلومترا من الطرق المعبدة بعدد من مقاطعات نواكشوط.

واستمع رئيس الجمهورية الذي كان مرفوقا بالوزير الأول السيد محمد سالم ولد البشير ووزيرة التجهيز والنقل السيدة أمال منت مولود إلى شروح من طرف القائمين على المشروع كما اطلع على البيانات التوضيحية له وأعطى تعليماته بتوخي الجودة في الأداء واحترام آجال التنفيذ كما أعطى إشارة انطلاق بدء أشغال الآليات في هذا المشروع الذي تشرف عليه وزارة التجهيز والنقل وتنفذه شركة الأشغال والنظافة والصيانة التابعة لمجموعة اسنيم

تحت مراقبة المختبر الوطني للإشغال العمومية وتستمر الأعمال في المكونة الأولى على مدى 3 أشهر وفي المكونة الثانية 6 شهور .

كما زار عددا من النقاط في مقاطعة تفرغ زينه.

ويتكون هذا المشروع من مكونتين الأولى عبارة عن 24 كلمترا من الطرق المعبدة والأرصفة المزينة بتكلفة قدرها أربعة مليارات وسبعمائة مليون أوقية قديمة، على نفقة الدولة في مقاطعة تفرغ زينه بدءا من ملتقى طرق الملعب الاولمبي مرورا بعدد من أحياء المقاطعة وصولا إلى سوق شنقيط المعروف بسوق النساء في تفرغ زينه حتى تكون شوارع وأرصفة المقاطعة في مستوى يليق بهذه المقاطعة التي تحتضن اقامات وسفارات الدول الشقيقة والصديقة والبعثات الأممية.

وتتضمن المكونة الثانية شق 7ر26 كلمترا من الطرق والأرصفة المعبدة في عدد من مقاطعات نواكشوط هي عرفات ودار النعيم والميناء بتكلفة قدرها مليارين وسبعمائة مليون أوقية قديمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى