السياسية

الشيخ الرضا يدفع جميع ديون ولد صمبه شخصيا

يطرح العديد من المراقبين للأزمة التي تعرفها موريتانيا منذ بعض الوقت، والمتعلق بديون الشيخ الرضا التساؤلات حول الظروف التي سددت فيها ديون لحبيب ولد صمبه الذي إستخدم الرصاص الحي بمنطقة “التيسير”، فتعرض للضرب المبرح من طرف تلاميذ الشيخ الرضا حتى أغمي عليه، بعد أن أصابت إحدى رصاصاته تلميذ من تلاميذ الشيخ الرضا.

فالأنباء متضاربة حتى الساعة، حول الظروف التي حصل فيها الرجل على مستحقاته المترتبة، والمتداول على نطاق واسع أنه حصل عليها، فهناك من يتحدث عن تسديدها له من طرف بعض رجال أعماله الذين ينحدرون من نفس الوسط العائلي، هذا في وقت يرابط شقيق أحد هؤلاء في “التيسير”، آملا الحصول على حقوقه، وهو ما يشكك في هذه الفرضية، والتي تتزامن معها أخرى تفيد بأن الرجل حصل على حقوقه من طرف الشيخ الرضا نفسه، لكنه آثر تناقل المعلومات المتعلقة بحصول الرجل على حقوقه من غيره، لكي لا تزداد القضية تعقيدا، ومهما يكن من أمر فإن التساؤلات تبقى مطروحة حول حقيقة الظروف التي حصل فيها الرجل على ديونه، وأي مصير ينتظر هذا الملف الشائك والقابل للإنفجار في أية لحظة، خصوصا بعد أن تجاوز البعض حدود اللباقة في التعامل مع الملف وقرر استخدام السلاح في حراكه، وعمد البعض الآخر لإقتحام منازل ومحاولة إخراج أصحابها منها؟؟؟

ميادين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

 

 

 

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

 

 

 

биткоин-миксер

лучший биткоин миксер

как очистить крипту