السياسية

معلومات تنشر لأول مرة عن عن اشراف ولد عبد العزيز شخصيا على تفجير سيارة القاعدة على مشارف انواكشوط 2011

نشر المدون اعل الشيخ  الحضرامي أمم على في تدوينة سابقة له على  صفحته عل  فيس بوك معلومات جديدة تنشر  لأول مرة عن سيارة القاعدة التي تم تفجيرها  من طرف الجيش الموريتاني بعد محاصرتها على مشارف العاصمة انواكشوط  خلال العام 2011

المعلومات الجديدة تؤكد أن رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز  أشرف بنفسه رفقة فرقة خاصة على تنفيذ عملية تدمير سيارة القاعدة المذكورة مما تسبب في إصابته بجروح آن ذاك حسب ما جاء في التدوينة التالية 

______________

لانها للتاريخ :

الرئيس لم يخبرني اطلاقا بقصة اصابته ، لكنها مسالة مؤكدة ومعروفة وقد الح على مقربيه باخفائها ، محمد ولد عبد العزيز عندما علم بمحاولة الارهابيين تفجير سيارتهم التي تحمل عشرات الاطنان من الديناميت في حي الرياض جنوب انواكشوط بعد انكشاف امرهم وهو الامر الذي لوحصل لمات الاف المواطنين الابرياء في ذلك الحيز من العاصمة ، اتجه رفقة الحرس الرئاسي لمباغتة المجموعة الارهابية واشرف شخصيا على المواجهة واصيب في يده في الاشتباك الذي جرح فيه أيضا المقدم الشجاع شيخنا ولد القطب .

اعل الشيخ الحضرامي أمم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى