السياسية

صحفية في تلفزيون موريتاني تشرع في قتل زميلها والاخير يصاب بنوبة صرع

اقدمت صحفية تقدم برنامج تحاكى به  برامج الكاميرا الخفية على إلحاق الضرر بزميل لها يعمل معها في نفس القناة حيث تعمدت رفقة فريق برنامجها اختطافه وإبعاده من المدينة منتحلة وفريقها صفة لصوص وهو الشيئ الذي سبب للصحفي نوبة من الصرع أفقدته وعيه وكادت تؤدى بحياته لولا أن الله سلم .

وكانت الصحفية  قد اقدمت في حلقة سابقة من برنامجها على نفس الفعل مع الفنانة فيروز منت سيمالي حيث اقتحم عليها شابان  من فريق البرنامج بيتها وروعاها بتقمصهما صفة لصوص .

المدون الطبيب خالد ولد عبد الودود دون عن الواقعة قائلا : 

ما قامت به #عصابة_مريم على قناة الوطنية ليس كاميرا خفية ، لكنه اختطاف قسري وعنف جسدي وتهديد بالسلاح الأبيض وكان من المحتمل ان يتوقف قلبُ الضحية خوفًا وذعرا او ان يصاب بالصّرع او ارتفاع الضغط
وكان من المحتمل أن ان يتضرر الخاطفون من مقاومة الشاب
تصورا ان يتم اختطافكم بالقوة ووضع ساتر على الأعين وقيود حديدية في اليد وتهددون بالسلاح ثم فجاة بعد عراك حقيقي يبتسمون لك قائلين رمضان كريم ، معك الكاميرا الخفية
#فضيحة يجب ان تعتذر عنها القناة والصحفية والطاقم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى