السياسية

تفاصيل اللقاء العاصف بين عزيز وولد محم في القصر الرئاسي

حصل موقع تقدمي نت عبر مصادره الخاصة علي تفاصيل اللقاء العاصف الذي جمع يوم امس بين الرئيس عزيز والوزير المستقيل ولد محم بعد تقديم الاخير استقالته علي ضوء استدعاء زوجته مديرة التلفزة السابقة خيرة من طرف الشرطة في قضية فساد حيث دخل ولد محم القصر الرئاسي في سيارته الخاصة

وتوجه للقاء الرئيس عزيز في مكتبه الرئاسي حيث ابدي عزيز انرعاجه الكبير من موقف ولد محم خاصة بانه رجل قانوني ومحامي وقال لولد محم بالحرف الواحد نحن نقدر دورك الكبير والفاعل كاحد ابرز قيادات الاغلبية لكننا جميعا تحت مظلة القانون ولا يمكن لاحد مهما كانت مكانته ومرتبته ان يكون فوق القانون في الدولة ولد محم جدد كلامه السابق بانه مقتنع ببرائة زوجته وبان العملية كلها هي نتيجة خلاف سياسي وتصفية حسابات مع الوزير الاول السابق ولد حدمين عزيز رد عليه بان القضاء وتحقيقات الشرطة هي من تحدد البرئ والمتهم وبانها الفيصل في جميع هذه الامور قائلا لولد محم لقد خسرت اصدقاء كثيرين واخوان لانني رفضت التهاون في موضوع مكافحة الفساد ولن اقوم بذالك وانا استعد للمغادرة القضاء مستقل وسيقول الكلمة في جميع هذه الملفات بعدها خرج ولد محم وكان يبدو عليه عدم الارتياح من نتائج اللقاء مع الرئيس عزيز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى