السياسية

اسرار تنشر لاول مرة عن نداء 20اغشت لولد الطايع

تمر اليوم ذكري نداء عشرين اغشت للرئيس السابق معاوية ولد الطايع لدعم الرياضة الموريتانية وهي المناسبة التي طالما تغني بها الإعلام الرسمي وجعل منها فرصة لتمجيد الرئيس السابق وإنجازاته الدكتور محمد ولد الحسن رئيس المصلحة الرياضية بالتلفزة الموريتانية الذي اتلحق بالتلفزة ثلاث سنوات بعد هذا النداء كشف اسرار جديدة تنشر لاول مرة عن حقيقة النداء والسبب في تحويله لذكري سنوية حيث كتب

بعد إلتحاقي بالتلفزة الموريتانية في مارس 1995طلب مني مدير التلفزة في وقتها البرناوي إعداد برنامج خاص عن نداء عشرين اغشت للرئيس السابق ولد الطايع بعد العودة للنداء لاحظت ما يلي ولد الطايع لم يكن جاهزا للحديث للإعلام وانما بعد حضوره نهائي الكاس في فترة رئيس الاتحادية المرحوم شيخة ولد بيدية تمكن الصحفي المحترف المرحوم اعمر ولد بوحبيني من الحصول منه علي تصريح نادر لم يكن ولد الطايع قد اعد له مسبقا كما هي عادته في مثل هذه المناسبات وانما كان الحديث مقتضبا في اقل من دقيقة قال بانه علي الشعب الموريتاني بان يعرف بان الكرة القدمية مهمة هكذا نطقها ولد الطايع لانه رغم كونه حرص علي اللغة العربية واعطي لها مكانة جيدة إلا ان ثقافته الفرنسية لم تسعفه للحديث باللغة العربية بطريقة صحيحة انتهي التصريح ولد الطايع لم يطلب تحويل الكلمة لنداء تاريخي لكن المستشارين والمحيطين به قررو الإحتفال بها علي شكل نداء تاريخي دون اعتراض من الرئيس السابق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى