السياسية

رجل اعمال تركي في نواكشوط يصاب بانهيار عصبي بعد تعرضه لعملية احتيال نوعية

كشفت بعض المصادر  عن أزمة في إحدى القطع الأرضية التي بيعت خلال “عشرية ولد عبد العزيز” لمستثمر تركي.

وقالت ذات المصادر، إن القطعة الأرضية التي كانت في حي سكني لإحدى الأجهزة الأمنية، تم بيعها بمبلغ مالي معتبر لرجل أعمال تركي.

وخلال الاشهر الاولى بعد نهاية مؤمورية ولد عبد العزيز بدأ المستثمر التركي حراكه من أجل إستغلال أرضه ليكتشف بأنها لا تتوفر على الوثيقة النهائية للمنح، الشيء الذي عرقل جهوده من أجل إستغلالها  ليصاب بصدمة كبيرة وانهيار خاصة  بعد ان دفع اموال طائلة للحصول علي هذه القطعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى