السياسية

مندوبية التضامن تبدا عملها بفضيحة كبري في نواكشوط

كشفت مصدر شديدة الاطلاع لموقع “صوت” النقاب عن فضيحة مبكرة بدت لأول وهلة في ترتيبات اول انجاز يُعلن عنه رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ ا لغزواني ، والمتمثل في مندوبية التضامن الوطني ومكافحة الاقصاء “تآزر”.

وأوضح المصدر ان مقربين من الرئيس تم تكليفهم بالبحث عن مقر للوكالة ، دون فتح مناقصة أمام الجميع لما في ذلك من مساواة ومتطلبات للمرحلة الحالية.

وأشار المصدر قبل قليل ، إلى تدافع وتنافس محموم لملاك المنازل في نواكشوط على الوساطة والزبونية والقرابة وكل وسائل الضغط للحصول على عقد مع الوكالة الجديدة التي تم تخصيص 200 مليار من اموال الشعب لصالحها.

ويبدوا ان الميدان مازال زلقا لحد الساعة ، إذا لم يتم تلافي الوضع ، لوقوف الدولة على مسافة واحدة من جميع الموريتانيين .

ومهما يكن من أمر فإننا في موقع “صوت” نذكر أن لدينا بيتا في كزرة قرب دبي ، سنحاول بكل الوسائل المتاحة مع الوسطاء الجدد الحصول على عقد ايجار ولو شفهي “نحظروا باط فانحيسه سابك يطايرو بيه الرجالة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى