السياسية

الخارجية تطلب شهادة خلو من “كورونا” للعائدين الى موريتانيا

ألزمت وزارة الخارجية الموريتانية المواطنين الراغبين في العودة إلى البلاد عبر رحلات شركة الموريتانية للطيران بتقدم وثيقة تثبت خلوهم من فيروس كورونا المستجد.

وأعدت الخارجية شكلية التزام لتوقيعها من طرف المواطنين الراغبين في العودة عبر رحلات الموريتانية، وأرسلت الشكلية لبعثاتها في عواصم الدولة التي ينتظر أن تسير الموريتانية رحلات إليها، وتتضمن الوثيقة عدة التزامات يلزم الراغب في العودة بتوقيعها.

وتم توجيه الرسالة إلى البعثات الموريتانية في تونس، والرباط، وداكار، ولاس بلماس، والجزائر، والقاهرة، وأبو ظبي، وأنقرة.

ودعت الخارجية المواطنين الذي لا يتوفرون على تذاكر على الموريتانية لشرائها من مكاتبها في نواكشوط.

ويقول نص الالتزام: “أود أن أتعهد كمواطن موريتاني باحترام الشروط التالية لإعادتي إلى الوطن:

1. أن أقدم إفادة توضح خلوي من فيروس كورونا Covid 19 (تحليل للبحث عن ADN فيروسي بـPCR).

2. أن أقبل بإجراء اختبار سريع عند قدومي.

3. أن أقوم بإجراء حجر صحي فور قدومي لمدة 14 يوما، وأن أتعاون بصدق مع السلطات الصحية والأمنية المكلفة بمتابعة العائدين إلى الوطن طيلة فترة حجري الطوعي.

4. أن أقبل كل البروتوكولات التي توصي بها السلطات الصحية في إطار عملية إعادتي إلى الوطن.

*المرفق رسالة وزارة الخارجية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى