السياسية

وفاة ولد الشيخ بعد إصابته بكورونا في غامبيا

أعلن مساء امس  في غامبيا عن وفاة ابراهيم ولد الشيخ ولد علي، بعد إصابته بكورونا، حيث أكدت الفحوص التي أُخضع لها في بانجول أنه كان مصابا بالفيروس.
ويعد الراحل أحد أفراد الجالية الموريتانية في غامبيا، وهو من مواليد عام 1968 بمدينة روصو، وقد توفي فجر  السبت، وتم التحفظ على جثمانه بعد أن قامت السلطات الصحية بإجراء فحص كورونا له، إثر الاشتباه بإصابته بالفيروس نظرا لظهور الأعراض عليه، لتخرج نتيجة الفحص اليوم موجبة.

ونقل جثمان الراحل من العاصمة بانجول إلى بركامه بناءً على طلب من ذويه، حيث تم دفنه تحت إجراءات خاصة وبإشراف من الهلال الأحمر الغامبي، فيما بدأت السلطات عملية البحث عن مخالطيه بهدف إخضاعهم للعزل الصحي.
وتعد الحالة هي الأولى في صفوف الجالية الموريتانية في غامبيا، في ظل تصاعد في وتيرة الإصابات بالفيروس في هذا البلد خلال الأسابيع الأخيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى