السياسية

ولد عبد العزيز يقرر الإعلان رسميا عن حزبه بعد أشهر من التخطيط

قرر الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز الإعلان رسميا عن حزبه الجديد، بعد أشهر من دخوله فى مواجهة مع صديقه السابق الرئيس محمد الشيخ الغزوانى، بعد الخلاف حول تسيير الحزب والدولة والعلاقة بين الطرفين.

ومن المتوقع أن يتخذ ولد عبد العزيز من وسط العاصمة نواكشوط مقرا لحزبه، وسط ترقب كبير فى أوساط السلطة للخطوة التى يخطط له الرجل، والمخاوف من التحاق بعض المغاضبين به، وخصوصا ممن يشعرون بالاستهداف المباشر من الرئيس أو بعض مساعديه.

وكان الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز قد أكد أكثر من مرة أنه باق فى الحياة السياسية، ولن يعتزل العمل العام بموريتانيا تحت الضغط، ولايفكر فى التخلى عما بدأ قبل سنين من عمل لصالح الدولة والمواطن.

ويعتقد عدد من رموز الأغلبية الداعمين للرئيس محمد ولد الشيخ الغزوانى، أن الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز كان عليه ترك الحياة السياسية بعد خروجه من الفصر، وعدم الظهور بشكل مبكر داخل الأحزاب وأنشطتها، لأن فى الأمر إرباك للساحة السياسية، وتشويش على الرئيس فى مأموريته الأولى.

زهرة شنقيط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى