السياسية

نقابي يقول بان تركيا دمرت البحر في موريتانيا تفاصيل

فجر النقابي الشاب الشيخ ماء العينين ولد الحسن (حكيم) مفاجأة من العيار الثقيل قائلا إن 90% من شركات ومؤسسات الصيد لا تقدم كشف راتب للبحار بالرغم من كونه حق للعامل فلماذا يتم حرمانه منه؟

 

وقال ولد الحسن في تصريحات ل”نواذيبو-أنفو” إن طريقة اكتتاب هوندونغ وسانرايس غامضة وغير معروفة بالنسبة للنقابات فلماذا لاتوجد عقود واضحة للعمال حسب قوله.

 

وكشف النقابي عن أن أي بحار أو عامل طالب بحقه تتم مضايقته من شركته البحرية معلقا بالقول “يا ام عينك عين النعجة” واصفا هوندونغ وسانرايس بكونهم “كوكوه”.

 

ونبه النقابي إلى أن الأتراك كارثة حيث أنهم دمروا البحر كاشفا عن أنه يوميا يأخذون 400 طنا حسب قوله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى