السياسية

وزير ينقذ الإتحاديات الرياضية من الإفلاس الكامل

تمكن وزير الشباب والرياضة الطالب ولد سيدي احمد من إنقاذ اكثر من ثلاثين إتحادية رياضية تمثل في غالبيتها لعبات رياضية  اولمبية كانت تحصل علي مساعدات سنوية هزيلة من الحكومة لا تتجاوز في بعض الاحيان ستين الف اوقية جديدة

وهو ما ادي للوضع الكارثي للمشاركات الموريتانية في الالعاب الاولمبية والالعاب الافريقية والالعاب العربية لكن هذا المبلغ اختفي بشكل كامل بعد قرار من الامين العام السابق لوزارة الرياضة محمد ولد عبدي بعدم إعتماد المبلغ في الميزانية الجديدة وإشراك الإتحاديات الرياضية في صندوق عوائد الجمارك الذي يتضمن مليارات الاوقية  وتقتصر الإستفادة منه علي كرة القدم الشيئ الذي لم يتم في النهاية لتاتي ازمة كورونا وتهدد بإفلاس وإغلاق غالبية هذه الإتحاديات الرياضية قبل ان يتمكن الوزير من إنقاذها بتقديم مساعدات مالية تساعدها علي البقاء في إنتظار وضع استراتيجية خاصة بتطوير الرياضة حيث اخذ التشغيل جل اهتمام وزير التشغيل والشباب والرياضة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى