السياسية

وزير البترول : Snim شهدت تدهورا كبيرا في السنوات الأخيرة

قال وزير البترول و الطاقة والمعادن عبد السلام ولد محمد صالح إن الشركة الوطنية للصناعة والمناجم “سنيم” شهدت تدهوراً في الكثير من المؤشرات خلال السنوات الماضية، ممثلاً على ذلك بتراجع حصتها في السوق الدولي إلى أقل من ‎%‎1، فضلا عن تدهور إنتاجها وتراجعه بنسبة ‎%‎20 ما بين 2009 و 2019، إضافة إلى زيادة مديونيتها ، ونقص السيولة.

وأضاف الوزير خلا حديث في التلفزيون الرسمي اليلة البارحة أن مواجهة التحديات الماثلة للشركة تستلزم “خطة شاملة لمعالجة وتجاوز المشاكل الآنية”، لافتاً إلى أن الدولة بوصفها المالك الأول للشركة لديها خطة للنهوض بها.

 

و أوضح الوزير أن الخطة تتركز على أربعة محاور يتعلق الأول منها بالموارد البشرية حيث ستسعى الحكومة للرفع من مستوى العاملين في الشركة عبر التكوين المستمر ، بينما يتمثل المحور الثاني في العمل على رفع مستوى الانتاج والسيطرة على التكلفة التي ارتفعت كثيرا مقارنة مع منافسي الشركة، وذلك عبر “سياسات محكمة للشراء والصيانة”.

 

أما المحور الثالث : فيعلق بالبحث عن مناجم جديدة ذات مردودية أهم ، فيما تلخص المحور الرابع في “اعتماد سياسة تجارية ناجعة مع التركيز على نوعية المنتوج”، فضلاً عن مساعدة مجلس الإدارة بالنصائح الاستراتيجية، وحماية المناخ العام الذي تعمل فيه الشركة ، فضلا عن البحث عن التمويلات لصالحها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى