السياسية

تطورات مثيرة في التحقيق مع مفوض شرطة موريتاني مقال من الرياض

رفض المفتش الرئيس عبد ولد العباس ولد طه التجاوب مع اللجنة  التي بعثت بها وزارة الداخلية للتحقيق في موضوع الخلاف الذي نشب بينه وحاكم مقاطعة الرياض بولاية نواكشوط الجنوبية، وذلك بسبب اتخاذ الوزارة الإجراء الذي وصفه المفتش الرئيس عبد ولد طه بالتعسفي، حيث تم عزله عن منصبه كرئيس مفوضية الرياض رقم 3، دون أي تحقيق في الموضوع، كما عاقبه المدير العام بالحبس 30 يوما، وعزله من غير أن يستفسر عن جلية الخلاف أو يجرى تحقيقا في الموضوع.

وحسب المعلومات التي حصلت عليها الحوادث فإن المفتش الرئيس عبد ولد طه رفض الإجابة عن الموضوع في استفسار قدم له من طرف المدير العام للأمن اليوم، احتجاجا على الأسلوب التعسفي الذي قال المفتش  أن المدير مارسه ضده والمتمثل في حبسه وعزله دون بينة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى