السياسية

حوادث موت المهاجرين سريين قبالة الحدود الموريتانية تتزايد ( تفاصيل )

سجلت الأیام الأخیرة غرق مجموعات من المھاجرین غیر الشرعیین وتوقیف عدة زوارق على متنھا المئات من مواطني دول إفریقیا جنوب الصحراء، كانوا في طریقھم نحو أوروبا.

ووقعت بعض حوادث الغرق وتوقیف ھذه الزوارق داخل المیاه الإقلیمیة الموریتانیة التي كان المھاجرون ینوون عبورھا في الطریق نحو الشمال.

وحسب المعطیات التي أعلنھا كل من خفر السواحل الموریتاني والسنغالي والبحریة الإسبانیة ومنظمة الھجرة الدولیة، فإن الأیام الأربعة الأخیرة سجلت إحصاء نحو 560 مھاجرا غیر شرعي بین قتیل وموقوف.

ویتوزع ھؤلاء المھاجرون بین أربعة زوارق تم العثور على ثلاثة منھا في المیاه الإقلیمیة الموریتانیة أو بالقرب منھا، بینما عثر على الزورق الرابع في السواحل السنغالیة قرب موریتانیا.

فقد أنقذ خفر السواحل الموریتاني أمس الخمیس 24 مھاجرا كانوا على متن زورق یمخر سواحل نواذیبو، فیما أكدت المجموعة أن الزورق كان یقل 60 شخصا وتوفي منھم 36.

كما أنقذ صیادون سنغالیون بمساعدة خفر السواحل السنغالي والبحریة الإسبانیة نحو 60 مھاجرا بعد أن اشتعلت النیران في زورقھم وغرق 140 شخصا آخرین. وفي منتصف الأسبوع أنقذ خفر السواحل الموریتاني نحو ثلاثمائة مھاجر على متن زورقین عثر على أحدھما بالقرب من الشامي والثاني قرب نوامغار، بینما أعلن عن وفاة اثنین من ركاب احد الزورقین.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى