السياسية

المطالب التي تقدم بها سكان «امبود» لولد الغزواني

عبر عمدة امبود بولاية غورغول سي آداما، عن انشغال سكان المقاطعة، بضعف الأنشطة الاقتصادية المدعومة من طرف وزارات التنمية الريفية، والصحة والمياه والتعليم، وحاجتها للدعم.

وشدد آداما خلال كلمة له باسم السكان ألقاها اليوم الاثنين، أمام الرئيس الموريتاني، محمد ولد الغزواني، خلال افتتاح العام الدراسي الجديد، على أهمية استصلاح السدود، وتوسيع استفادة المقاطعة من مياه سد فم لكليته، ودعم أنشطة الصيد التقليدي في المنطقة، ودعم تسويق المنتجات السمكية.

وطالب عمدة امبود بضرورة دعم المزارعين وتأطيرهم، ودعم إنتاجهم، وخلق فرص عمل لتشغيل شباب المقاطعة، وزيادة تدخلات وزارة التشغيل في هذا الشأن وإعادة الاعتبار لأطر المقاطعة.

وأعطى الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني اليوم الاثنين من مقاطعة امبود بولاية غورغول إشارة انطلاق العام الدراسي 2020_2021.

وكان ولد الغزواني قد وصل أمس إلى ولاية غورغول، رفقة وفد يضم ستة وزراء، والمندوم العام “لتآزر”، وعدد من المستشارين والمكلفين بالمهام في الرئاسة.

وعقد ليل الأحد/الاثنين اجتماعا مع أطر الولاية ومنتخبيها ووجهائها وفعاليتها النسوية وممثلي المزارعين والمنمين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى