السياسية

جهود جديدة لتحسين واجهة ارقي مقاطات نواكشوط

على امتداد الشارع الرابط بين قصر المؤتمرات القديم ومباني الخارجية الموريتانية زرعت بلدية تفرغ زينه صباح اليوم عشرات أشجار النخيل بهدف تحسين واجهة المقاطعة التي تعتبر عاصمة موريتانيا ومقر مؤسسات الدولة من الرئاسة وقيادات أركان الجيش والوزارات والمصالح الحكومية و أسواق البلاد و مقار السلك الدبلوماسي

وسترتفع قامات النخيل الباسقة في واحد من اكثر شوارع العاصمة حيوية مؤكدة هويتنا وانتمائنا للنخيل الذي اربتط به الموريتانيون منذ القدم ومنحوه حياتهم ليظل تراثا حيا رافقهم في رحلتهم الى المدينة

وتواصل بلدية تفرغ زينه جهودها الحثيثة لتغيير مظهر عاصمة العاصمة واضفاء مظهر عصري وحضاري واخفاء تجاعيدها لتواكب مراحل النهوض والتقدم عبر استراتجيات وخطط تنموية مدروسة يتم تنفيذها عبر مراحلة مختلفة

عملية الشتجير النخيل التي بدات صباح اليوم كانت باشراف عمدة البلدية السيد الطالب ولد المحجوب وكبار معاوني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى