السياسية

حملة ممنهجة من لوبيات الفساد ضد وزير التشغيل والشباب والرياضة بعد نجاح “مشروعي مستقبلي “

اطلق عدد من لوبيات الفساد حملة ممنهجة ضد وزير التشغيل والشباب والرياضة بعد خسارتهم لعدد من المشاريع الوهمية التي كانوا يقتاتون عليها و ينهبون عن طريقها عشرات الملايين التي تحول الى جيوبهم الشخصية .

و قد حاول المعنيون بكل الطرق والوسائل  الالتفاف على العمل الجاد و التغييرات الكبري التي عرفتها الوزارة والنجاحات المحققة في قطاعاتها الثلاث منذ تولي معالي الوزير الدكتور الشاب الطالب ولد سيداحمد لمقاليد الامور .

الوزير استطاع ان يعيد ترتيب البيت الداخلي للوزارة اولا عبر التخلص من مافيا الفساد التي انهكت الوزارة و نهبت كل المشاريغ المعدة من قبلها و عملت على تغييب كل وزير يتولى امور الوزارة عن الحقائق والالتفاف عليه وجعله كالخاتم في اصبعها تسيره وفق خططها وأهوائها .

وقد تمكن الوزير بعد ترتيب البيت الداخلي للوزارة وأختياره للفريق الذي يتميز بالنزاهة والكفائة ان يبدا في اطلاق سلسلة من المشاريع المهمة لصالح الشباب الموريتاني مع إيجاد  وخلق عديد الفرص الواعدة التي ساهمت في الحد من البطالة .

زيعمل الوزير الذي يعد من بين اكثر اعضاء الحكومة نشاطا عبر  قطاعه على تنفيذ برنامج” تعهداتي” الذي أعطى فيه رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني الأولوية للشباب، مع وضع خطط ومشاريع تستهدف إشراك الشباب بشكل فعلي في تحقيق طموحاته للحد من البطالة في صفوفه والتي هي أكبر عائق في وجه التنمية المستدامة .

وعمل الوزير على تنفيذ جملة من الخطط والبرامج بما فيها وضع استراتيجية وطنية طموحة لجعل الشباب حجر الزاوية في عملية البناء الوطني الذي تتكاتف الجهود من أجله خاصة بعد جائحة كوفيد 19 وتأثيراته السلبية على اقتصاد العالم بشكل عام وعلى الدول النامية التي من ضمنها بلادنا على وجه الخصوص.

وقد بدأت الوزارة منذ أغسطس 2019 تحديد أولويات الشباب التي تركزت على محاور أساسية من بينها مسح عام حول تطلعات الشباب وانشاء برنامج تطوعي يسمى “وطننا” تجاوز عدد المنتسبين له7000 شابا متطوعا على كافة التراب الوطني وبدأ هذا الشباب في الانخراط في العمل وتعزز دوره اكثر بعد جائحة كورونا التي ساعد فيها الطواقم الطبية وذلك بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية والمنظمة العالمية للصحة.

كما اشرف الوزير على تنظيم مسابقة لتشجيع المقاولات المستقبلية للشباب في إطار “مشروعي مستقبلي”. وتنفيذ خطة للتحسين من دور الفضاءات الرياضية والترفيهية بفتح مراكز فيها لاستقبال طلبات الشباب من جهة وجعلها متنفسا لإبعاد شبح التطرف وممارسة المسلكيات الشاذة المغايرة لقيم وأخلاق المجتمع الموريتاني.

 ويعد برنامج مشروعي مستقبلي من بين البرامج الطموحة والواعدة والفريدة التي نجج وزير التشغيل في تنفيذها لصالح الشباب الموريتاني ومن بين اكثر المشاريع التي اثارت غضب وغيز لوبيات الفساد التي كانت تستفيد من مثل هذه المشاريع وتسخرها  لمصالحها الشخصية .

حيث استفاد من هذا المشروع حتى اليوم  500 مشروع  شبابي تم تمويله من قبل الوزارة لصالح مجموعة من الشباب من مختلف ولايات الوطن .

و الهدف من تمويل هذا الكم الكبير من المشاريع الشبابية  هو تجسيد رؤية فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، لأهمية ومركزية دور الشباب في العملية التنموية في البلد  اضافة الى خلق روح الإبداع والإنتاج لدى الشباب من جهة، و تنمية القدرة الذاتية للشاب الموريتاني، اضافة الى مواكبة القطاع للشباب في تنفيذ هذه المشاريع .

وقد تولت اختيار المشاريع المستفيدة لجنة مكونة من مكاتب خاصة قامت بإنتقاء الملفات بشكل شفاف دون تدخل من اي جهة.

وقد عمل الوزير بكل جد وتفاني على ان ترى مكونة التشغيل النور بعد عرقلتها لسنوات ، حيث اطلق قبل شهر تقريبا انشطة ترمي لخلق 960 فرصة عمل لصالح الشباب في مقاطعات امبود ومونكل وباركيول ومال في مثلث الأمل.

وتضم هذه الأنشطة مكونة التشغيل في برنامج أولوياتي الموسع وتمويل 300 نشاطا مدر للدخل ومقاولات صغيرة وتوزيع 30 سيارة ثلاثية العجلات وخلق 960 فرصة عمل.

وسيضم برنامج الوزارة خلال الأربعة أشهر المقبلة  بناء ثلاثة فضاءات شبابية وعشر صالات صغيرة وخمسة ملاعب كبيرة في امبود ومال وباركيول ومونكل ولعويسي.

وتستهدف مكونة التشغيل خلق 960 فرصة عمل في منطقة امبود في مشاريع منطلقة من الواقع لا تميز بين موال ومعارض وتصب مباشرة في مصلحة الساكنة باعتبار التنمية متكاملة لا تميز بين المستهدفين ، اضافة الى مسبق يشمل هذا البرنامج توزيع 30 سيارة ثلاثية العجلات في المنطقة وبناء ستة ملاعب وصالات رياضية.

ولم تكن قبل الوزير الطالب هناك استراتيجية لتشغيل الشباب حيث عمد الرجل منذ توليه القطاع على انشاء حزمة من المشاريع بغية تعزيز التشغيل وامتصاص البطالة وخلق فرص حقيقية للشباب عبر مشروعي مستقبلي وبرنامج مهنتي علاوة على أفكار مبتكرة سيتم القيام بها لصالح الشباب ما بين 15و 24 سنة والقضاء على انعدام المهارة لدى الشباب وتعزيز التكوين المهني و توفير فرص لتكوين الشباب وتوسيع مشروعي مستقبلي ليشمل الولايات الأخرى.

وقد قامت  الوزارة بإنشاء صندوق للتشغيل وآخر للمقاولات الصغيرة ومشروع قابلية التشغيل للشباب مطلع 2021 ومشروع آخر بالتعاون مع البنك الافريقي للتنمية.

كما تعمل الوزارة على اعداد وترميم المنشآت الرياضية القائمة وتنمية المواطنة في صفوف الشباب في إطار برنامج وطننا الذي يضم سبعة آلاف منتسب بدون تمييز وسيصل إلى عشرة آلاف بغية تقديم الدعم للأسر لارسال أبنائها إلى المدرسة و تشجيع الابتكار والابتعاد عن الممارسات التي لا تخدم الانتاج والعمل.

ولدى وزير التشغيل والشباب والرياضة خطة طموحة لاصلاح وإعادة هيكلة  الوكالة الوطنية لترقية تشغيل الشباب بعد ان ظل أدائها دون المطلوب، خاصة أن نسبة تسديد القروض التي تمنحها هذه الوكالة لم تتجاوز 18%.

 ويصر الوزير العصامي الطالب ولد سيداحمد على ان يخرج  الشباب من الخمول و الكسل واستغلال السياسين و اصحاب المصالح الضيقة وان يكون المستفيد من مشاريع الشباب هم الشباب انفسهم و ليس البارونات و بالوعات المافيا التي ترغي وتزبد وتحرك الماكينات الاعلامية الصفراء لتضليل الرأي العام كلما اصبحوا خارج اللعبة و جاء رجل له رؤية واضحة و ايادي نظيفة و روح وطنية ليعمل بصدق وشفافية وفق استراتيجية واضحة المعالم و برامج واعدة للنهوض بقطاع عانى خلال الحقي الماضية من تحكم الفساد في مفاصله و سياسات تقاسم الكعكعة و تسخير المال العام للاغراض السياسية و المنافع الجهوية و التجاذبات القبلية الضيقة .

انه رجل الاصلاح الذي يرفض ان يعبث لصوص المال العام بقطاعه كما يرفض ان يغادر افقر أحياء العاصمة (حي قندهار ) بمقاطعة الرياض ، حتى يعيش مع الفقراء من الشباب معاناتهم ويحمل همومهم ويلبي تطلعاتهم ومطالبهم من داخل ميدان المعاناة لا من ابراج القصور او الفيلات .

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى