السياسية

ضربة جديدة من إدارة الضرائب للسائقين بالنقل العام في نواكشوط تفاصيل

بعد القرار الاخير لإدارة الضرائب برقمنة المعاملات خاصة في ما يتعلق بالمخالصات المالية التي كانت الدولة تدفع مئات الملايين في طباعتها مما يتيح للمواطنين تسديد ضرائبهم في اي اقرب نقطة لهم فوجئ سائقو النقل العام بنواكشوط بان الحال لم يتغبر

وبان تسديد الصريبة السنوية لسياراتهم ستكون في مركز وحيد كما كان في مقاطعة تيارت دون بقية مراكز الضرائب المنتشرة في العاصمة نواكشوط مما سيجبر السائقين علي التوجه للمركز البعيد عن الكثير منهم والتكدس في طوابير طويلة تساهم في زيادة معاناتهم وضياع وقتهم دون معرفة سبب عدم شمول الاجرائات الجديدة الرقمية لضريبة سيارات النقل العمومي مثل ما حدث مع السيارات الخاصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى