السياسية

حاميدو یروي تفاصیل حول طرده من العمل بالمستشفى الوطني بعد زیارة ولد عبد العزیز ( صورة )

كشف الحارس بالمستشفى الوطني دمیھ حامیدو كویتا، تفاصیل حول ظروف طرده من الخدمة، على إثر سماحھ للرئیس السابق محمد ولد عبد العزیز بالدخول إلى قسم الكسور.

وقال الحارس إنھ إلتحق بالعمل بالمستشفى الوطني سنة 2003 ومنذ ذلك الوقت یقوم بعملھ على أحسن ما یرام. مضیفا بأنھ تفاجأ بطرده من العمل بدعوى أن المدیر العام قال بأنھ كان علیھ إبلاغھ بزیارة ولد عبد العزیز للقسم قبل السماح لھ بالدخول.

مشددا على أنھ نسي إبلاغ المعني بتلك الزیارة في الوقت المناسب، والتي قام بھا ولد عبد العزیز لفتاة صدمتھا سیارة نجلھ حمزة.

واستغرب الحارس دمیھ حامیدو كویتا قرار فصلھ من العمل، منبھا إلى أنھ مواطن موریتاني وجد نفسھ خارج العمل بسبب ھذه القضیة، ومؤكدا بأنھ یدعم الرئیس محمد ولد الغزواني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى