السياسية

احتفاظ مدیر دیوان ولد عبد العزیز وطبیبه الخاص بمنصبيهما

خلال التغییرات التي تمت  أمس على مستوى الدبلوماسیة الموریتانیة، والتي شملت عدید المناصب، لوحظ أن وزارة الخارجیة إحتفظت بأحمد ولد باھیھ سفیرا في فرنسا.

كما تم الإحتفاظ بالطبیب الخاص للرئيس السابق  لبروفوسیر كان بوبكر كسفیر لموریتانیا في اسبانیا وھو أیضا أحد أقرب مقربي الرجل.

وكان قد أسند لھ قطاع الصحة لفترة طویلة. وذلك نظرا لكونھ حافظ “سر” وضعیتھ الصحیة، خصوصا بعد الإصابة بطلقة من رصاصة “صدیقة”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى