السياسية

«صوملك» تنفي إقالة أي من مسؤوليها

نفت الشركة الموريتانية للكهرباء (صوملك) أن تكون قد حدثت أي إقالات في صفوف مسؤوليها، وقالت إن ما تم تداوله «خبر عار من الصحة».

ونشرت الشركة عبر صفحتها على الفيسبوك إيجازًا مقتضبًا قالت فيه: «تم اليوم تداول خبر عن إقالة بعض المسؤولين بالشركة الموريتانية (صوملك) وهو خبر عار من الصحة».

وأضافت الشركة في المنشور أنها أجرت «تعيينات في إطار إعادة الهيكلة قبل أسابيع، غير أن تغييرات بعد ذلك لم تحصل مطلقًا».

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى