السياسية

وصول الفنان العالمي مفتاح محمد الى موريتانيا ( صورة )

وصل الى نواكشوط امس الممثل المغربي المشهور محمد مفتاح في طريقه الى المغرب في رحلة عبور غير رسمية.

وقد ولد هذا الفنان الكبير عام 1947 في الحي المحمدي بالدار البيضاء، وعاش مأساة مقتل أمه على يد الاحتلال الفرنسي في مظاهرات 20 أغسطس/آب 1953 اكتُشفت طاقاته الفنية عام 1960 في دار الشباب بالحي المحمدي في الدار البيضاء.

 تعلم تقنيات الأداء والإنارة والملابس والفضاء المسرحي، ثم انخرط في فرقة الفنان المسرحي الطيب الصديقي، وقدم معه مسرحيات عديدة، من أشهرها: “مومو بوخرصة”، و”مدينة النحاس”، و”ديوان سيدي عبد الرحمن المجذوب”، و”مقامات بديع الزمان الهمذاني”.

انتقل بعدها إلى عالم التلفزيون ثم السينما، حيث شارك عام 1973 في فيلم “الشيء المستحيل” للمخرج الأميركي جون فرانكين هايمر، لكن المنتج الإسرائيلي لم يشر في إعلانات العرض إليه، لأن اسمه “محمد”.

شارك بعدها في أفلام إيطالية وإنجليزية وفرنسية، وفي غالبية الأفلام السينمائية المغربية، مثل “جارات أبي موسى” للمخرج محمد عبد الرحمن التازي، و”طيف نزار” لكمال كمال، و”عطلة نهاية الأسبوع” لداود أولاد السيد.

أحدثت الدراما التلفزيونية السورية تحولا كبيرا في مساره ومنحته شهرة واسعة في العالم العربي، وبات أشهر مغربي يعرفه المشارقة في مجال التمثيل، ويدين في ذلك إلى المخرج السوري حاتم علي الذي أشركه في عدد من مسلسلاته التاريخية الناجحة التي صورت معظم مشاهدها في مدن مغربية- بأدوار رئيسية، ومنها “صقر قريش”، و”ربيع قرطبة”، و”ملوك الطوائف”، وغيرها.

شارك مع الفنان محمود عبد العزيز في بطولة مسلسل “باب الخلق” الذي عرض على التلفزيون المصري.

دخل مجال الإخراج والإنتاج، وقدم مشاريع أفلام طويلة من قبيل “أحرف وحجر” و”خذني معك”.

كما شارك في أعمال كوميدية مغربية سريعة الإنجاز قدمت في شهر رمضان، مثل سلسلة “الهاربان” و”عش نهار تسمع خبار”، وعبر عن حلمه بتجسيد دور الزعيم التاريخي المغربي عبد الكريم الخطابي.

تعرض للنقد لمشاركته بدور صامت جسّده دون صوت في فيلم “الرسالة” للمخرج الراحل مصطفى العقاد، وهو دور صهيب الرومي، وفي مسلسل “عمر بن الخطاب” وفيلم “طيف نزار”، بمبرر أن عربيته ليست فصيحة بالشكل المطلوب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى