السياسية

عملية معقدة في نواكشوط لاستئصال ثدي مصابه بسرطان متقدم

نجح فريق طبي موريتاني، أمس الأحد، في إجراء علمية للتخلص من ورم سرطاني ومنع انتشاره، لدى سيدة مصابة بسرطان متقدم في الثدي.

ونجح الفريق المكون من أربعة أطباء في إجراء العملية الجراحية الأول من نوعها في المركز الوطني للأنكولوجيا.

وقال المركز في منشور على صفحته على فيسبوك إن العملية مكنت من استئصال ثدي لمريضة في المركز مصابة بسرطان ثدي متقدم، حيث أشرف على العملية كل من الدكتورة المتخصصة في جراحة الأورام جميلة بوكة والدكتور المتخصص في التخدير والإنعاش مولاي الشريف والتقني السامي محمدو محمد، وبمساعدة السيد مولود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى