السياسية

ولد عبد العزيز في منزله بعد رفضه الحديث أمام قاضي التحقيق

عاد الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز قبل لحظات إلى منزله في تفرغ زينه بعد رفضه الحديث أمام قاضي التحقيق.
وقالت مصادر من داخل قصر العدالة إن ولد عبد العزيز رفض الحديث لقطب التحقيق بالجرائم الاقتصادية معلنا تمسكه بالمادة 93 من الدستور.


وكان ولد عبد العزيز قد مثل صباح اليوم أمام العدالة للتحقيق معه في ملفات تتعلق بتهمة الإثراء غير المشروع و إساءة استغلال السلطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى