السياسية

بعد 15يوم من الحجز شفاء طفل من متلازمة داون في موريتانيا

في ركن من هذه الأرض يوجد أناس يعيشون لأنفسهم ولراحتهم و مصالحهم الخاصة ، بينما في الركن الثاني هناك رجال و نساء يعيشون في سبيل مساعدة الغير،. يضحون براحتهم و ووقتهم و مالهم من أجل مساعدة أطفال قل من يعرفهم أو يتقرب إليهم ♥️
إنهم أصحاب الهمم، الذين يجسدون الهمم من خلال التكفل بصحة أشخاص لا يكترث لحالهم أحد و يمتلكون قلوبا نقية تستحق كل الرعاية والدعم ? في ظل تجاهل الحكومة لهم
15 يوما من الحجز في المستشفى لم نذق فيها طعم الراحة، و قبلها مداومات في مختلف المستشفيات وأدوية و فحوص و مصاريف مواصلات صباحا ومساء و في شدة الحر في الهجير،. و كل ذلك من أجل إخراج هذا السائل الذي كان يسبب للمريض آلاما حادة في بطنه و هذه هي المرة الثانية التي يسحب فيها، وعلى يد جراحنا المقتدر الدكتور. Sidi Mohamed Nagi , فألف تحية إجلال واحترام له ?
وألف تحية لفتاتنا الإنسانية ومسؤولة مرضانا. Khadouje Hourma التي كانت أختا لمريضنا و ظلت واقفة معه حتى عاد إلى أهله سالما معافى،و ألف شكر لمسؤول أنشطتنا. Maarouf Mourtedaالذي كان أخا هو الآخر يحمل هم المريض ويقف معه حتى شفي، وللدكتور الخلوق في قسم الجراحة Abdedaim Ahmedou الذي استقبلنا برحابة صدر طيلة حجزه في المستشفى
تحية أخرى لأعضاء جمعيتنا الكرام الذين تم بفضل مجهوداتهم الذاتية علاج المريض ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى