السياسية

50% من إنتاج صوملك يذهب سدى ( تفاصيل )

قال وزير النفط والطاقة والمعادن عبد السلام ولد محمد صالح إن ما نسبته 50% من إنتاج شركة صوملك من الكهرباء يذهب سدى، وذلك خلال حديثه في مؤتمر الحكومة الصحفي الأسبوعي.

وأوضح أن مؤشر التحصيل تراجع من 90% في 2012 إلى 64% في 2019، وتراجع المؤشر المالي من 77% إلى 62% في نفس الفترة.

وأضاف أن صوملك عانت من “تدهور غير مسبوق في أدائها، خلال السنوات الماضية”، وهو ما دفع الدولة إلى ضخ 100 مليار جديدة لزيادة رأس مالها.

وأكد الوزير ولد محمد صالح على الحاجة إلى معالجة جملة من التحديات تواجهها هذه الشركة، مستعرضا مضامين بيان حول صوملك قدمه أمام الحكومة في اجتماعها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى