الأخبار

إرتفاع عدد الاصابات النشطة بكورونا في نواذيبو

كشفت وزارة الصحة الموريتانية، عن وجود 568 إصابة نشطة بفيروس كورونا في ولاية داخلت نواذيبو، شمالي موريتانيا، من أصل 2901 حالة نشطة.

فبحسب آخر تحديث لوزارة الصحة لبيانات الفيروس، يوم الأحد، فإن الحالات النشطة بكورونا وصلت إلى 568 حالة، بينها 9 حالات حرجة، و4 حالات خفيفة في نواذيبو.

تعد ولاية داخلت نواذيبو ثاني ولاية يوجد فيها أعلى معدل حالات نشطة بفيروس كورونا بعد ولاية نواكشوط الشمالية.

وكان وزير الصحة سيدي ولد الزحاف قد قال في تصريح سابق إن الولاية تشهد موجة ثالثة من كورونا، معبرا عن قلقه من انتشار الفيروس في الولاية.

وقال الوزير إن الوضعية الوبائية المقلقة في ظل ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في ولايات الداخل، مؤكدا أنها تشهد ارتفاعا غير “مسبوق” في الإصابات.

وفي منتصف الشهر الماضي أدى الوزير زيارة للولاية للاطلاع على مدى جاهزية المستشفيات في الولاية لاستقبال المرضى بكوفيد 19.

لاحتواء تفشي فيروس كورونا أطلقت السلطات الإدارية في الولاية حزمة من الإجراءات من بينها تشكيل لجان للتوعية ضد كورونا.

وقال والي لاية نواذيبو يحي ولد الشيخ محمد فال إن نواذيبو تعد من كثر الولايت تضررا من جائحة كورونا، مؤكدا أن السلطات تعمل على سد النواقص الموجودة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى